خالد جبريل .. بين الجديد والقربي

%d8%ae%d8%a7%d9%84%d8%af-%d8%ac%d8%a8%d8%b1%d9%8a%d9%84

صحيفة الصيحة – كزاليس الحنين

الفنان المجتهد ،خالد جبريل شقوري،وصفه بعض المهتمون أنه قد ولد بأسنانه،لما يتحلي به خالد من موهبة حقيقية ظهرت جلياً في أدائيته وسعيه الدؤوب في خلق لونية فنية لها تميزها ،ومنتوجها الخاص ،وبصمة صوتية لاجدال حولها في كونها لاتشبه إلا نفسها،ففي آخر إصدارة فنية له،خرج بالجديد الجميل الذي كان بمثابة الإضافة النوعية،ولعل من الملاحظ بالوسط أن خالد جبريل ظل يعكف في كل إنتاج أن يتغني للشاعر الجميل خالد شقوري ،ماوصفه المهتمون بإستناده علي القربي ،ورسوخ تجربة شقوري المعروفة في وسط الطنابرة ،وقد أسفرت عن العديد من كبريات الأغنيات التي كتبت لنفسها الخلود،وحملت أنوطة النور المجيدة ، كواليس الحنين تهني خالد جبريل بمنتوجه الجديد .

تعليقات الفيسبوك

اضف تعليق